معلومة طقسية
أنواع التسبحة جـ 2
3-تسبحة رفع بخور عشيّة: وتقال قبل صلوات رفع بخور عشيّة. 4-تسبحة الأعياد السيّدية: وهى مثل التسبحة السنوّية مضافًا إليها إبصاليّات وطروحات العيد السيّدي. 5-التسبحة الشاروبيميّة:وهى التي يرددها الشّعب في القدّاس الإلهي:""قدوس، قدوس، قدوس رب الصباؤوت، السّماء والأرض مملوءتان من مجدك الأقدس"

أقوال آباء
"إخجل عندما تخطئ ولا تخجل عندما تتوب،فالخطية هى الجرح والتوبة هى العلاج .الخطية يتبعها الخجل والتوبة يتبعها الجرأة، لكن الشيطان قد عكس هذا الترتيب فيعطى جرأة فى الخطية وخجل من التوبة"
(القديس يوحنا ذهبي الفم)

آية اليوم
"لاَ بِالْقُدْرَةِ وَلاَ بِالْقُوَّةِ بَلْ بِرُوحِي قَالَ رَبُّ الْجُنُودِ"
(زكريا 4 : 6)

أسئلة فى العقيدة

بصوت القس مرقس داود

هل كان القديس بولس الرسول في رسائله يرفض الناموس ويهاجمه؟

الرئيسية

 

قصة قصيرة
هل يُمكن أن تنتظرني؟
اعتاد أحد الرهبان أن يدخل إلى كنيسة الدير قبل البدء في أي عمل؛ يسير في هدوءٍ وبخشوعٍ نحو الهيكل، ويسجد ثلاث مرات ممجدًا اللَّه. إذ كانت مسئوليته إعداد المائدة لأخوته الرهبان، دخل إلى الكنيسة كعادته وسجد ثلاث مرات، وإذ تطلَّع نحو الهيكل وجد السيد المسيح يتراءى له بمجد عظيم. تطلع لمدة ثوانٍ، ثم قال للسيد المسيح: "إني لست مُستحقًا أن أراك! حقًا كم اشتاق ألا أفارقك. الآن، أنا مُلتزم أن أعد المائدة لأخوتي. هم أولادك... إذ أخدمهم من أجلك. هل تسمح لي أن أذهب لخدمتهم؟ هل يمكن أن تنتظرني؟ إني مشتاق أن أراك يا مُحب البشر". ترك الراهب الكنيسة وذهب يخدم أخوته في محبة وهو يسبح اللَّه. وإذ أنهى عمله عاد إلى الكنيسة فرأى السيد المسيح يظهر له فرحًا!

من كتاب قصص قصيرة
للقمص تـادرس يعقـوب ملطـى

 رسالة روحية
رحم المرائي يعد خداعات
البابا غريغوريوس (الكبير)
"يحبلون ويلاً، ويلدون إثمًا، ويعد رحمهم خداعًا" (أي 15: ٣٥). يحبل (الإنسان) ويلاً عندما يدبر أمورًا شريرة، ويلد إثمًا عندما يبدأ في تنفيذ ما دبره. بالتمتع بالحسد يحبل ويلاً، وبالنطق بالافتراءات يلد إثمًا. إنه لشر عظيم عندما يجاهد الشرير أن يُظهر الآخرين أشرارًا، حتى يبدو هو نفسه قدِّيسًا، إذ يظهر الغير غير مقدَّسين. يلزمنا أن نضع في ذهننا أنه يُستخدم لقب "البطن" أو "الرحم" في الكتاب المقدَّس ليُفهم بهما "العقل". قيل بسليمان: "سراج الرب طرق البشر يبحث عن كل الأجزاء الداخلية للعقل (الذهن)" (أم ٢٠: ٢٧). بلقب "الرحم" يُفهم "العقل". فكما أن النسل يُحبل به في الرحم، هكذا الفكر يتولد في العقل. وكما أن اللحم يوجد في البطن هكذا الأفكار في العقل. هكذا فإن رحم المرائي يعد خداعات، إذ يحبل دومًا في عقله شرورًا عظيمة ضد أقربائه، تتناسب مع أهدافه نحو نفسه، أن يظهر بريئًا أمام كل البشر.
† † †
انزع عني كل التصاق بإبليس المخادع، لئلاَّ تحبل نفسي بالشر،وتلد خداعًا بطَّالاً!
ليلتصق قلبي وعقلي بك، فأتمتع بنعمتك عاملة فيَّ!
من كتاب لقاء يومي مع إلهي
خلال خبرات آباء الكنيسة الأولى
للقمص تـادرس يعقـوب ملطـى